​ولي ولي العهد يكشف لـ”واشنطن بوست” رأيه عن ترامب.. وأهم “صفقة” لروسيا

طرح ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان عدّة آراء حول سياسات المملكة، في حواره مع “واشنطن بوست” أمس (الجمعة)، وعلاقتها مع كل من أمريكا وروسيا.

وأكد الأمير محمد أنه متفائل جداً بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قائلاً: “الرئيس الذي سيعيد الولايات المتحدة إلى مسارها الصحيح، فعلى الرغم من أن ترامب لم يُتمم بعد 100 يوم في كرسي الرئاسة فإنه استعاد جميع تحالفات الولايات المتحدة مع حلفائها التقليديين”.

وأوضح ولي ولي العهد طبيعة العلاقة مع الولايات المتحدة بقوله: “لقد تأثرنا بأمريكا كثيراً، وذلك ليس بسبب ممارسة أحدهم الضغط علينا، فلو قام أحدهم بممارسة الضغط علينا لسلكنا الاتجاه المعاكس تماماً”، مشدداً على أن التحالف مع أمريكا يساعد على الاندماج أكثر مع العالم، وأن الانكفاء والانغلاق يؤديان إلى أن تكون شبيهاً بكوريا الشمالية.

وفي الشأن الروسي، قال الأمير محمد بن سلمان: “الهدف الرئيسي هو ألا تضع روسيا جميع أوراقها خلف إيران في المنطقة”، مضيفاً: “نحن قمنا مؤخراً بتنسيق سياساتنا النفطية مع موسكو، وهذه قد تكون أهم صفقة لروسيا في العصر الحديث”.

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات