شاهد.. ميلاد أول كتكوت لفنان فرنسي رقد على البيض

 

نجح الفنان الفرنسي ابراهام بوانشوفال في تنفيذ دور الدجاجة الحاضنة، بعد أن استطاع فرخ الخروج من بيضة وضعت مع بيضات أخرى في مركز الفن المعاصر في قصر طوكيو بالعاصمة الفرنسية، وميلاد هذا الكتكوت جزء من عملية إبداعية وراءها الفنان.

ولم تحضن هذه البيضة والبيضات الأخرى دجاجة بل أدى العملية الفنان ذاته، علما بأن مدة حضن بيض الدجاج تستمر عادة لفترة من 21 إلى 26 يوما.

وأعرب ابراهام بوانشوفال عن ابتهاجه بالاضطلاع بدور الدجاجة الحاضنة، قائلا إنه سعيد بالمساهمة في تفقس صيصان تبقى معه، حيث ولدت لمدة 72 ساعة ثم تنقل إلى مزرعة والده الذي يعيش في منطقة النورماندي لتنمو في الهواء الطلق، وفقاً لما ذكر موقع مونت كارلو الدولية.

وليست المرة الأولى التي يتوصل خلالها هذا الفنان إلى إنجازات فنية يراها البعض غريبة، لكن بوانشوفال ينظر إليها كجزء من تجارب إبداعية ثرية يبذل فيها جهوداً جسدية وفكرية استثنائية.

وبعد أن تُفرج كل البيضات التي يحضنها الفنان في مركز الفن المعاصر في باريس والذي يعرف باسم “قصر طوكيو”، سيبدأ أبراهام بوانشوفال في الإعداد لعملية إبداعية جديدة هي المشي فوق السحب.

من إبداعات ابراهام بوانشوفال

– 2012: بقي مدفونا تحت الأرض لمدة أسبوع في حفرة ضيقة.

– 2014: أمضى أسبوعين داخل دب محنط في متحف الصيد والطبيعة في باريس.

– 2015: قطع نهر الرون في زجاجة ضخمة طولها ستة أمتار.

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات