من ماجد النصر إلى سامي الهلال…كيف تحققت أمجاد قطبي الرياض عبر التاريخ

 

يصطدم النصر بغريمه التقليدي، الهلال، في ربع نهائي بطولة كأس ملك السعودية (كأس خادم الحرمين الشريفين)، على أرضية ملعب الملك فهد الدولي، في العاصمة السعودية، الرياض، فمن سينتصر في لقاء الزعيم والعالمي؟
تجمل مواجهة النصر والهلال طابعا خاصا بين جماهير الفريقين، إذ يعد هذين الناديين الأكثر تنافسا على المستوى الكروي في السعودية، فكل منهما يمتلك قاعدة جماهيرية كبيرة في الرياض وخارجها.
أنتج الفريقان عددا من النجوم الكبار عبر التاريخ، والذين تركوا بصمتهم في كرة القدم السعودية على وجه الخصوص والعربية على وجه العموم.

ماجد عبد الله

يعد أسطورة النصر، ماجد عبد الله أحد أفضل اللاعبين في تاريخ الكرة السعودية والعربية، فقد قاد المنتخب السعودي للتتويج بلقبين متتاليين لكأس أمم آسيا عامي 1984 و1988، كما وصل مع الأخضر إلى أولمبياد عام 1984 في أمريكا، وإلى كأس العالم 1994، والذي بلغ فيه المنتخب السعودي دور الـ16 للمرة الأولى والوحيدة في تاريخه.
بالإضافة إلى إنجازاته الدولية، حقق عبد الله عددا من الإنجازات المحلية، إذ فاز مع النصر بأول لقب دوري للنادي عام 1980، كما حقق مع العالمي عددا من الألقاب المحلية، وأصبح الهداف التاريخي للكرة السعودية، إذ من المتعارف عليه أنه سجل أكثر من 500 هدفا في مسيرته بين عامي 1977 و1997.

سامي الجابر

لا أحد من متابعي الكرة السعودية عبر التاريخ، يمكن أن ينسى المهاجم التاريخي للهلال، سامي الجابر، والذي شارك في أربعة كؤوس للعالم متتالية مع الأخضر السعودي بداية من كأس العالم 1994 وحتى كأس العالم 2006، وسجل في جميعها باستثناء مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.
حقق الجابر لقب كأس أمم آسيا مع المنتخب السعودي عام 1996 في الإمارات، وقاده نحو المركز الثاني في نسخة عام 2000 في لبنان، كما ساعده بالتتويج بأول لقب لكأس الخليج في تاريخ الأخصر عام 1994.
أما مع الهلال، فنجح المهاجم الخطير في قيادة فريقه لعدد من البطولات المحلية، بالإضافة إلى كأس الكؤوس الآسيوية عام 2002، وقد كان هذا هو اللقب الثاني للهلال على المستوى الآسيوي.

نجوم آخرين في الفريقين

لعب العديد من النجوم للفريقين غير سامي وماجد، ومن أبرزهم، نواف التمياط ومحمد الشلهوب ومحمد الدعيع من جانب الهلال، وعبد الله الثنيان ومحيسن الجمعان من جانب النصر.

لماذا لقب الهلال بـ”الزعيم” والنصر بـ”العالمي”

لقب الهلال بالزعيم لأنه أكثر الفرق تحقيقا للقب الدوري السعودي بـ13 لقب، في حين يأتي النصر ثانيا بثمانية ألقاب، كما حقق “الزعيم” أول لقبين آسيوين للفرق السعودية لذلك أطلق عليه لقب “زعيم آسيا”، قبل أن يفوز اتحاد جدة بلقب دوري أبطال آسيا.
بالمقابل، أطلقت جماهير النصر على فريقه لقب “العالمي” لأنه الفريق السعودي والآسيوي الأول الذي يشارك في بطولة كأس العالم للاندية، وذلك في نسخة عام 2000، ولعب أمام ريال مدريد الإسباني وخسر بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، وأمام كورينثيانس البرازيلي زالرجاء البيضاوي المغربي.

وضعية الفريقين حاليا

يتصدر الهلال ترتيب دوري جميل للمحترفين، خلال الموسم الحالي، إذ يتصدر بفارق ثماني نقاط عن النصر، الذي يأتي ثانيا على جدول الترتيب، إذ يسعى الهلاليون لتحقيق اللقب الأول لهم في الدوري منذ عام 2011.
أما على صعيد كأس ولي العهد، فبلغ النصر المباراة النهائية وخسر أمام الاتحاد بهدف نظيف، في حين ودع الهلال البطولة من الدور نصف النهائي على يد النصر بعد خسارته بهدفين نظيفين في آخر مباراة جمعت الفريقين.


لاعبو الهلال خلال التحضيرات للقمة


من تدريبات النصر


تدريبات الهلال


تحضيرات النصر


تدريبات الهلال


تدريبات النصر

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات