إيران تهدد امريكي بهجمات صاروخية لقواتها

أعلن اليوم قائد القوة الجوية التابعة للحرس الثوري، أمير علي حاجي زادة، عن تهديد القوات الأميركية بهجمات صاروخية، وذلك على هامش مناورات تجريها إيران على منظومات صواريخها لمدة 5 أيام، رداً على العقوبات الجديدة وتصريحات الرئيس الأميركي، دونالد ترامب.
ووفقاً لموقع العربية نت نقلاً عن موقع الحرس الثوري “سباه نيوز” عن حاجي زادة قوله إن “التهديدات التي أطلقها بعض المسؤولين الأميركيين تجاه إيران ليست إلا تخرّصات”، مشيراً إلى أنه “إذا ارتكب الأعداء أي خطأ فإن صواريخنا ستسقط على رؤوسهم”.
وتأتي هذه التحركات الإيرانية بعد يوم من فرض الولايات المتحدة عقوبات جديدة ضد 25 فرداً ومؤسسة إيرانية بسبب استمرار دعم طهران للإرهاب واختبارها، الأحد الماضي، صاروخاً باليستياً قادراً على حمل رأس نووي، في خرق فاضح لقرارات مجلس الأمن وفق واشنطن.
كما هدد قائد القوة الجوية بالحرس الثوري، في كلمة له على هامش المناورات التي ستستغرق 5 أيام في منطقة سمنان شمالي إيران، باستهداف القوات الأميركية بالصواريخ، وفقاً لموقع الحرس الثوري “سباه نيوز SepahNews”.
وتقوم إيران بهذه المناورات التي تجريها القوة الجوية التابعة للحرس الثوري على مساحة 35 ألف كيلومتر مربع وسيتم فيها استخدام أنظمة الرادارات المختلفة وأنواع الصواريخ محلية الصنع من مختلف المديات، وكذلك اختبار مراكز القيادة والسيطرة والحرب الإلكترونية.
كذلك ذكرت وكالة “تسنيم”، المقربة من الحرس الثوري، أن هذه المناورات قد بدأت بهدف رفع الجهوزية الدفاعية الشاملة لمواجهة أي تهديد.وتأتي التهديدات الإيرانية في ظل تجديد الرئيس الأميركي تحذيره لطهران عقب تصاعد حدة التوتر بين البلدين، حيث قال في تغريدة على حسابه في موقع “تويتر”، الجمعة 3 شباط/فبراير، إن “إيران تلعب بالنار ولا يقدّرون كم كان الرئيس أوباما لطيفاً معهم. لن أكون هكذا”.

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات