الشرطة الكندية تعلن القاء القبض على المتهم في إطلاق النار على مسجد مقاطعة كيبيك

أوضحت اليوم السلطات الكندية عن إلقاء القبض عن المتهم في إطلاق النار على مسجد مقاطعة كيبيك، والذي أسفر عن مقتل 6 أشخاص وإصابة آخرين، مساء أمس الأحد.

وأوضحت الشرطة أنها قبضت على كنديين أحدهما من أصول مغربية، إلا أنها وجهت التهمة لأحدهما، ويدعى أليكسندر بيسونيت، بعد أن اتصل بالشرطة وسلم نفسه خلال 20 دقيقة من ارتكاب الجريمة، فيما اعتبر الآخر، ذو الأصول المغربية، مجرد شاهد.

واشارت الى ان المشتبه به الوحيد “بيسونيت” في السابعة والعشرين من العمر ويدرس الانتروبولوجيا والعلوم السياسية في جامعة لافال في كيبيك وهو مقيم في مدينة كاب روج، وليس له سوابق اجرامية.

وكان المتهم قد أطلق الأعيرة النارية على المركز الثقافي الإسلامي في كيبيك، أثناء أداء أكثر ‏من 50 شخصا لصلاة المغرب، ما نتج عنه مقتل 6 في الحال، وإصابة 13 شخصًا، بعضهم في حالة حرجة، فيما نجا الباقون، ولم يعلن رسميًا عن الدافع وراء الهجوم‎.‎‎

من جهته أدان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في بيان رسمي، الهجوم، واصفًا إياه بالإرهابي على المسلمين في مركز للعبادة، مضيفًا: “المسلمون الكنديون يشكلون جزءا مهما من نسيجنا الوطني، ولا مكان لهذه الأفعال الطائشة في مجتمعاتنا ومدننا وبلدنا.”

يذكر أن الاعتداء جاء عقب إعلان “ترودو” الترحيب باللاجئين المسلمين العالقين على حدود الولايات المتحدة عقب قرار الرئيس الأمريكي ترامب بحظر دخول مواطني 7 دول إسلامية.

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات