وافد آسيوي يركب صورة ابنة كفيله على صور فتيات عاريات في ابو ظبي

اعلنت مصادر مطلعة اليوم عن اقدام وافد آسيوي بمدينة أبو ظبي الإماراتية على تركيب صورة ابنة كفيله على صور فتيات عاريات لتبدو على أنها صورها، وهددها بنشرها على مواقع التواصل الاجتماعي في حال عدم تسليمه مبلغ 10 آلاف درهم إماراتي.

وأمرت محكمة جنايات أبوظبي بحجز الوافد الذي يعمل سائقاً خاصاً لحين موعد عقد الجلسة التي حدد لها يوم غدٍ الثلاثاء، ووفقاً لصحيفة “البيان” الإماراتية فإن النيابة العامة اتهمت الوافد بإلحاق الضرر بالمدعية والإساءة لها والتشهير بها، وتهديدها بدفع مبالغ مالية له.

وأوضح المتهم أنه يقوم بتوصيل ابنة كفيله بشكل مستمر إلى إحدى الدول المجاورة، وأنها كانت تطلب منه تغيير مسار الرحلة لزيارة أحد أصدقائها، لافتاً إلى أنه عندما أبلغ كفيله بذلك عاقب ابنته بالضرب، وهو الأمر الذي ألب الفتاة عليه.

وقد أقر المتهم خلال التحقيق معه بقيامه بتركيب الصور ونسبتها لابنة كفيله، مبيناً أنه فعل ذلك انتقاما من ابنة كفيله لقيامها بإبلاغ والدها بأنه ارتكب أفعالا غير حقيقية، وهو ما دعا كفيله لضربه.

من جهتها، طالبت محامية المدعية بإلزام الوافد بتعويض موكلتها تعويضاً مدنياً مؤقتاً جابراً للأضرار المادية والمعنوية التي أصابتها، بسبب ما أقدم عليه المتهم، كما طالبت المحكمة بحذف الصور من على الإنترنت.

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات