المرور تعتذر لأحد المعلمين بسبب مخالفة كيديه

أعلنت اليوم إدارة مرور العاصمة المقدسة عن اعتذارها الي أحد المعلمين عن مخالفة أصدرت بحقه من قبل أحد رجالها عن سوء تقدير وقامت بعمل تسويه لها، وذلك بعد أن تفاجأ أحد المعلمين بابتدائية بمخطط الشرائع بتعرض إطارات مركبته المتوقفة عند أحد المنازل للإعطاب، ووجود صاحب المنزل يشعره بأنه من طلب تحرير مخالفة مرورية لصاحب المركبة بسبب وقوفه أمام منزله.
وبحسب ما نقله موقع “سبق” أحالت إدارة مرور العاصمة المقدسة شكوى معلم لهيئة الجزاءات المرورية، واتضح أن المخالفة التي صدرت بحق المعلم غير صحيحة، وتم إسقاطها من الجهاز، وقدمت اعتذارها له وتأسفها لهذا الخطأ.
في سياق متصل قال مصدر أمني إنه لا يحق لصاحب أي منزل إتلاف إطارات المركبات حتى ولو كانت متوقفة أمام أبواب منازلهم فعليهم التبليغ عن المخالفة دون إحداث أي ضرر بالمركبة، ومن حق من تعرضت مركبته للضرر أن يتقدم بشكوى رسمية للجهات الأمنية، والتي تعرض صاحب المنزل للمساءلة.

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات