الأمير خالد بن طلال يعلن عن خضوع نجلة الوليد لعملية جراحية دقيقة

اعلن اليوم الأمير خالد بن طلال أن الفريق الطبي المعالج لنجله الوليد، قرر إخضاعه لعملية جراحية معقدة قد تستغرق ثماني ساعات مطلع شهر فبراير المقبل.
وأوضح الأمير خالد عبر حسابه بموقع “تويتر” اليوم “الأحد”، أن قرار العملية جاء نظراً لتكرار النزيف من وقت لآخر برأس الأمير الوليد، وعدم توقفه على مدار عام كامل رغم استخدام جميع الوسائل الممكنة لتوقيفه.
يذكر أن الأمير الوليد بن خالد دخل في غيبوبة قبل نحو 11 عاماً، إثر تعرضه لحادث مروري، وظل في المستشفى طيلة السنوات الماضية، وقرر والده نقله للمنزل في 20 فبراير 2015، وذلك قبل أن يعلن والده اليوم قرار الأطباء بإخضاعه لعملية جراحية بالرأس فبراير المقبل.

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات