الكشف عن تفاصيل جديدة في قضية خلية التجسس الإيرانية

أعلنت مصادر مطلعة اليوم عن تفاصيل قضية “خلية التجسس” التي أدين خلالها 32 متهمًا، حكم فيها بالقتل تعزيزا بحق 15 سعوديًا وسجن 15 آخرين وتبرئة اثنين منهم، تورط المرشد الأعلى لإيران “خامنئي” ومسؤولين آخرين في دعم الخلية، بهدف الحصول على معلومات عن قواعد عسكرية وطائرات وسفن حربية، حسبما أفادت مصادر لصحيفة “عكاظ”.
وقالت المصادر إن المرشد الأعلى لإيران “خامنئي” التقى اثنين من أعضاء الخلية خلال وجودهما في إيران٬ كما أن السفير الإيراني جند أحد العناصر والذي قدم للسفارة معلومات ودراسات عن الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بالمملكة.
وأكدت المصادر قيام إيران بتجنيد 29 سعودياً في القطاعين الحكومي والخاص٬ لمدها بمعلومات سرية وحساسة٬ مبينة أنه ثبت تورط 8 عسكريين سعوديين في بيع أسرار عسكرية تمس أمن المملكة لإيران٬ من بينها معلومات استخباراتية عن المواقع العسكرية القريبة من اليمن٬ وعن الصواريخ والسفن القتالية والتموينية.
وأضافت المصادر، أن السفارة الإيرانية وفرت متخصصين في مجال الحاسوب للتعاون مع أحد أعضاء الخلية لإنشاء موقع إلكتروني بهدف زعزعة أمن المملكة، لافتتة إلى أن السكرتير الأول بالمندوبية الإيرانية في منظمة التعاون الإسلامي حصل من أحد الأعضاء وهو طالب دكتوراه في مجال الفيزياء، على معلومات سرية عن مشاريع سعودية تحت الإنشاء.

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات