تورط فتاة سعودية بـ 14 ألفاً مع إيراني

 

رفضت سفارة المملكة في كندا التدخل في قضية عقارية لطالبة مبتعثة في مقاطعة أونتاريو بمدينة تورنتو، الأمر الذي ورطها بمبالغ مالية نتيجة خسارتها للقضية المرفوعة ضدها في إحدى المحاكم الكندية.
وبحسب صحيفة عكاظ أوضحت مشاعل الغامدي أنها منذ العام الماضي وهي تحاول الحصول على مساعدة من «السفارة» من خلال توكيل محامٍ للترافع عنها في القضية المرفوعة ضدها من صاحب المنزل (إيراني الجنسية) الذي يطالبها بتعويض مالي قدره 14 ألف دولار كندي، بسبب حدوث تسربات مياه من الشقة إلى الخارج، إلا أن السفارة رفضت ذلك.
وقالت: الشقة لصديقتي، وقد تسببت دون قصد في تلف نتجت إثره تسربات مياه إلى خارج المنزل، ما دعا صاحب المنزل إلى رفع دعوى قضائية يطالب فيها بدفع غرامة 14 ألف دولار كندي. وأضافت أنها لا تفهم في القانون الكندي، لذلك لجأت إلى سفارة بلادها لمساعدتها في أزمتها، إلا أن الشؤون القانونية في السفارة رفضت طلبها. وأكدت أن هذه القضية تسببت لها على مدى عام بأضرار نفسية انعكست بشكل سلبي على دراستها، كونها عاجزة عن سداد المبلغ الذي ربما تسجن في حال لم تسدده في موعده، لافتة إلى أن «موظفي السفارة لا يزالون يرفضون إيصالي بالسفير أو مكالمته هاتفياً، وينزعجون من محاولاتي المتكررة للقاء السفير من دون أسباب معروفة».

 

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات