صور: سامبا وغابات واحتجاجات في الافتتاح المبهر لأولمبياد ريو

1400

كشفت البرازيل عن رؤية لغاباتها المطيرة الشاسعة والطاقة الإبداعية لسكانها المتنوعين في مراسم افتتاح الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو على أنغام موسيقى السامبا وبوسا نوفا، مساء الجمعة، وفي دولة تعاني من تفاوت اقتصادي احتفت مراسم الافتتاح بثقافة المناطق العشوائية، التي تطلّ على شواطئ ريو الشهيرة، وتحيط باستاد ماراكانا الشهير الذي يستضيف الافتتاح.
وحسب موقع “سكاي نيوز عربية”، على عكس مراسم افتتاح بكين 2008 ولندن 2012 لم يكن أمام البرازيل، التي تواجه متاعب مالية الكثير من الخيارات إلا تقديم عرض لا يعتمد على الكثير من التكنولوجيا، ويعوّل بشدة على تقاليد المهرجانات البرازيلية.
وتناقض الافتتاح المبهج لأول أولمبياد في أمريكا الجنوبية مع أشهر من الاضطرابات والفوضى، ليس فقط في تنظيم الألعاب الأولمبية، لكن في كل أرجاء البرازيل التي تواجه أسوأ ركود اقتصادي في عقود وأزمة سياسية عميقة.
وحضر الرئيس المؤقت ميشيل تامر مراسم افتتاح الأولمبياد بجانب عشرات رؤساء الدول والحكومات، إذ تولى “تامر” المهمة خلفاً للرئيسة الموقوفة ديلما روسيف، التي تواجه مساءلة قانونية، وكتبت على “تويتر” أنها: “حزينة لعدم وجودها في الحفل”.
وأثارت تكلفة استضافة الأولمبياد البالغة 12 مليار دولار غضب كثيرين في بلد يبلغ تعداد سكانه 200 مليون نسمة خاصة في ريو، حيث يستطيع قليلون فقط رؤية فوائد الحدث الضخم أو حضور المنافسات.
واستخدمت الشرطة قنابل الغاز ضد مئات المحتجين على الأولمبياد بالقرب من الاستاد، واصطفّت الدبابات في الشوارع، وواجه 50 ألف شخص حضروا الافتتاح طوابير استمرت لساعتين مع قيام البرازيل بأكبر عملية أمنية في تاريخها.
بدأ الحفل عن طريق إظهار بداية الحياة في البرازيل والسكان الذين تشكلوا في الغابات الشاسعة، وشيّدوا أكواخهم المعروفة باسم “أوكاس”.
وجاء البرتغاليون إلى الشواطئ في قوارب، وتوافد العبيد الأفارقة، وانتشروا معاً في الغابات؛ ليشكلوا نواة البرازيل الحديثة.
وتشكّلت المدن الضخمة في البرازيل في عرض مبهر بالفيديو؛ إذ قفز أشخاص بحركات بهلوانية من سقف إلى سقف في المباني الناشئة، ثم إلى المناطق العشوائية التي كانت في قلب مراسم الافتتاح.
ومن المناطق العشوائية جاءت موسيقى الفانك البرازيلية، وهي إيقاعات تعود للقرن 20، وغنّت على أنغامها النجمتان كارول كونكا وإم.سي صوفيا.
وقبل دخول آلاف الرياضيين المنافسين في الألعاب أفسحت الإيقاعات المرحة المجال لرسالة رصينة حول تغير المناخ والقطع الجائر للأشجار في غابات الأمازون.

1facac5bcefc340e91a91143768b53c7
4fc30de9e95c70defd4b37040bf35f89
5ce25ae202f0ef6a75262c6cfcbaa84e
8b708c6f3e3266028d131dd11f6eaa06

8cb5c558dbe851780755e2e8278ed9bc

36DBC47800000578-3725171-image-a-23_1470392919831

5495d22b2c87cbf8ce5281e6346e9271

7734c2b88d24ceb572118d94e7d04e4e

98342cd77a71b21f868b085f5a300505
219163490f0ffe2954d9d5e842bfa09f

adb811813e7d0a2f040cb8e85f3259a7
b6b7ae27516bdd5912eef38e302e40c1

c9721e2e6909e70d74b8399e1f1d176d

d5b6a6ac37602fc5152b41c40aa81606

d41fa5bcde0687bcd61b3e9e44dc13df

eee93cd7c52e04ffc790722b32ae22f0
efa8f27096b3601c96c182d1585fa965

ff4f2328f14086a3de925a98c6c2f55c
gettyimages-586220748-e1470443042458

gettyimages-586220778-e1470442892887
gettyimages-586222310-e1470443437359

gettyimages-586222950-e1470443565973

gettyimages-586223156-e1470443657684

RIO DE JANEIRO, BRAZIL - AUGUST 05: Fireworks explode over the Maracana Stadium during the opening ceremony of the Rio 2016 Olympic Games on August 5, 2016 in Rio de Janeiro, Brazil. Rio 2016 will be the first Olympic Games in South America. (Photo by Chris McGrath/Getty Images)

 

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات