صور وفيديو: مشاركة السعوديات في حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية تثير الجدل

CpMb-xTWEAQdACD

أثارت مشاركة المرأة السعودية في فاعليات حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية المقامة حالياً بريودي جانيرو بالبرازيل موجة جدل واسعة بين الموطنين السعوديين.
وانقسم المواطنون حول تواجد الفتيات السعوديات في ريودي جانيرو فمنهم من رأي ضرورة مشاركة المرأة في المحافل المحلية والدولية للتعبير عن الحرية التي تكلفها المملكة للسعوديات ولأنهن جزء من المجتمع والشعب السعودي.
في الوقت ذاته رفض مغردون مشاركة السعوديات في الأوليمبياد ودشن نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي هاشتاق تداولوا فيه صور لجانب من مشاركة الوفد السعودي بحفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية. وأظهرت الصور ظهور مميز للسعوديات في حفل الافتتاح من خلال مشاركتهن في طابور العرض، حيث ظهرن بلبس محتشم يعكس واقع المرأة السعودية.
يشار إلى أن أربع سيدات سعوديات ستشاركن في الأولمبياد، حيث تعود العداءة السعودية سارة عطار للظهور من جديد بعد مشاركتها الاولى بأولمبياد لندن ، فيما ستشارك لبنى العمير بمنافسات المبارزة وكاريمان أبو الجدايل بمنافسات سباق 100 متر وجود فهمي بمنافسات الجودو لوزن تحت 52 كيلوجرام.
وشاركت السعوديتان وجدان علي سراج شهرخاني في منافسات الجودو لوزن فوق 78 كيلوجراما، فيما شاركت سارة عطار في مسابقة 800 متر عدوا، في الأولمبياد السابق عبر بطاقات دعوة تلقتها اللجنة الأولمبية السعودية.
وكانت اللجنة الأولمبية الدولية أصدرت قانونا قبل أعوام يفرض على كل اللجان الأولمبية الوطنية إشراك رياضية واحدة على الأقل في الدورات الأولمبية توافقا مع الميثاق الأولمبي.
وسجلت العداءة دالما ملحس اسمها كأول سعودية تشارك في دورة عالمية وتحديدا في دورة الألعاب الأولمبية الأولى للشباب التي أقيمت بسنغافورة في 2010 في فئة قفز الحواجز ضمن منافسات الفروسية، كما كانت أول خليجية تحرز ميدالية أولمبية بعد أن نالت برونزية فئة الفردي.

RIOEC86007NF3_768x432

CpMb-xcWEAAx6By CpMb-w0XYAEzU-j CpMb-wzXEAAJz8J

 

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا
تعليقات