كيفية تقليص حجم البروستاتا المتضخمة

البروستاتا هي أحد الغدد التي تتواجد في جسم الرجال ، و تعمل على إطلاق الهرمونات الذكورية ، كما أنها لها علاقة وطيدة بعملية الإنجاب .

البروستاتا
البروستاتا هي غدة تقع في قاعدة القضيب ، و هي المسؤولة عن تخليق الجزء السائل من السائل المنوي ، و من الشائع للرجال إيجاد أن البروستاتا تكبر تدريجيا كلما يتقدمون في السن ، و هذا يمكن أن يؤدي إلى حالة تعرف باسم تضخم البروستاتا الحميد ، و الذي يوصف بأنه ورم توسعي غير سرطاني في البروستاتا ، و هذا الأمر يمكن أن يؤدي إلى شعور الرجل بالحاجة إلى التبول بشكل أكبر و أكثر تواترا ، فضلا عن وجود ضعف أو تناقص في دفق البول ، و يمكن علاج تضخم البروستاتا الحميد باستخدام عدد من الخطوات .

الخطوة الأولى
تعتمد تلك الخطوة على تقليص حجم البروستاتا باستخدام الوصفات الدوائية ، مث دواء فيناسترايد و دوتاستيريدي و الذي يعمل على الحد من إنتاج الهرمون الذي يمكن أن يتسبب في كبر حجم البروستاتا ، و كذلك تيرازوسين و دوكسازوسين و الفوزوسين و تمسولوسن ، و التي تعمل على استرخاء العضلات الملساء حول البروستاتا ، و وفقا للمعهد الوطني لمرض السكري و الجهاز الهضمي و أمراض الكلي ، فإن المرضى الذين يتناولون فيناسترايد و دوكسازوسين ، غالباً ما يكونوا قادرين على خفض حجم البروستاتا أكثر من المرضى الذين يتناولون دواء واحد منهم فقط .

الخطوة الثانية
هناك تقنية علاج تعرف باسم مينيملي ، و هذا العلاج قادر على تقليص حجم البروستاتا ، و هو من العلاجات الغير دوائية و لكنها أيضا لا تنطوي على عملية جراحية ، فعلى سبيل المثال قد يستخدم الطبيب إجراء الموجات الفوق صوتية ، و التي يتم إرسالها من خلال القسطرة التي يتم إدراجها في البروستاتا الخاصة بك ، تلك الموجات الدقيقة تعمل على تسخين أجزاء من البروستاتا الخاصة بك و علاجها ، و من ثم يتم انكماش الغدة ، و هناك خيارات أخرى تعمل بطريقة مماثلة ، و هي اجتثاث إبرة ترانسوريثرال ، و هي عبارة عن إبرة صغيرة يتم وضعها و تنبعث منها موجات الراديو في البروستاتا ، و كذلك يمكن العلاج عن طريق تمارين الماء ، و التي يستخدم فيها الماء الساخن لحرق أجزاء من البروستاتا .

الخطوة الثالثة
و تعتمد هذه الخطوة على الخضوع لعملية جراحية لعلاج المشكلة ، و هناك ثلاث تقنيات للعمليات الجراحية الرئيسية ، و التي يمكن استخدامها لإزالة بعض الأجزاء من البروستاتا مع جراحة ترانسوريثرال ، و التي لا تحتاج إلى شق خارجي ، و بدلاً من ذلك يتم إجراء جراحة من خلال جهاز يسمى ريسيكتوسكوبي ، و ذلك عن طريق مجرى البول ، و هذا الجهاز يستخدم الكهرباء لقطع أجزاء من البروستاتا ، و ذلك إذا كان لا يمكن إجراء جراحة ترانسوريثرال ، و تتم عن طريق جراحة مفتوحة ، أي أنها يتم إجرائها عن طريق شق في الجلد ، و يزيل الجراح بعض الأنسجة الموسعة ، و أخيراً يمكن استخدام جراحة الليزر لتقليص حجم البروستاتا ، و مع جراحة الليزر يتم تمرير ألياف ليزر صغيرة من خلال مجرى البول ، ثم تستخدم الألياف عدة رشقات نارية قصيرة من ضوء الليزر لتبخير أجزاء من البروستاتا .

 للإشتراك في قناة الاكثر تداول على تيليقرام، اضغط هنـا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.