تفاصيل تبرع الملك عبدالله بـ2.5 مليار ريال تحت مسمى فاعل خير

أعلن اليوم رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور بندر حجار٬ عن رواية قصة تبرع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله -رحمه الله- قبل وفاته بمبلغ 2.5 مليار ريال للبنك، حيث أنه طلب عدم الكشف عن هويته وإخفاء ذلك الأمر حتى عن أبنائه وتسجيل التبرع باسم “فاعل خير” وتخصيص ريعه للأعمال الإنسانية.
جاء ذلك خلال لقائه مؤخراً بالأمير تركي بن عبدالله٬ لافتا إلى أنه تم إطلاق البرنامج تحت مسمى “فاعل خير” لهذا السبب، حسبما نقل الإعلامي علي غرسان٬ وفقا لـ”سبق”.
وأشار غرسان، إلى إن الدكتور حجار كشف عن ذلك خلال لقائه عدداً من رؤساء التحرير٬ مبينًا أن الملك عبدالله­ رحمه الله­ كان يرعى 5 آلاف طفل من ضحايا تسونامي في إندونيسيا٬ وقام بتجهيز عيادات طبية لرعاية المرضى الفقراء منها 6 عيادات ببنجلاديش.
كما أعلن من جانبه رحب الأمير تركي بن عبدالله بالبرنامج٬ واستفسر من الدكتور حجار عن مدى إمكانية الاستمرار فيه٬ فأجابه بالموافقة٬ وأبدى استعداده هو وإخوانه على القيام بما يجب فعله لدعم البرنامج.

Please enter your comment!
Please enter your name here