الكشف عن معلومات مثيرة حول المطلوب الأمني أسامة علي دمجان

26 - 10 - 2016 اخبار محليه

كشفت اليوم مصادر خاصة بمعلومات بارزة حول المطلوب الأمني أسامة علي دمجان (32 عاماً)، والمدرج ضمن قائمة المطلوبين أمنيا بخارج المملكة والذي أعلنت السلطات السعودية، حيث اكدت عن مبادرته إلى تسليم نفسه للجهات الأمنية السعودية ووصوله إلى السعودية، بترجيحها عودة المطلوب من إيران، حيث انة في حال تأكد عودة المطلوب من طهران سوف يعد إنجازا هاما للجهات الأمنية السعودية للحصول على معلومات بارزة عن قيادات التنظيم في الخارج.
وبحسب العربية نت ووفقا لما توفر من معلومات يعد “أسامة”، الذي عرف بكنية “أبو جواهر” أحد قيادات تنظيم القاعدة، حيث خرج إلى أفغانستان في 2001 قبل عملية تفجير مركز التجارة العالمي، وكان عمره حينها لا يتجاوز الـ17 عاما ليلتحق بمعسكر “الفاروق” حيث تلقى تدريبه هناك خلال فترة تواجد أسامة بن لادن بالمعسكر قبل أحداث الـ11 من سبتمبر.
تجدر الإشارة إلى أن معسكر “الفاروق” يتبع لتنظيم القاعدة ويقع بالقرب من مدينة “قندهار” في أفغانستان، وهو أحد المعسكرات الخاصة بالتدريب والتجنيد والتي أنشأها أسامة بن لادن، كما يرتبط معسكر “الفاروق” بكل من أبو مصعب الزرقاوي وأيمن الظواهري، زعيم تنظيم القاعدة حاليا.
وبحسب ما توفر من معلومات فقد تولى أبو جواهر مهمة صناعة المتفجرات بعد أن تلقى التدريبات اللازمة لذلك خلال فترة تدريبه في المعسكر.
وفي 2003 عاد أبو جواهر للظهور إلى الساحة مرة أخرى بالقتال إلى جانب الزرقاوي في العراق ليقوم بتوليته لاحقا الإمارة في منطقة القائم العراقية.
وبحسب مصادر خاصة أفادت بأن أبو جواهر كان ضمن قيادات تنظيم القاعدة ممن لجأوا إلى إيران عقب شن القوات الأميركية غاراتها على التنظيم في أفغانستان وملاحقتها لعناصره.
هذا وكان لافتا تكرار نعي تنظيم القاعدة لـ”أبو جواهر” وترويج أنباء تزعم وفاته بداية كان في عام 2010 وأنه لقي حتفه في وزيرستان، ونعي أيضاً قبل عام واحد في 2015 بعد نشر مواقع متطرفة خبر وفاته في سجن الرقة التابع لداعش، ما يشير إلى وجود خلافات “أبو هاجر” القاعدي مع تنظيم “داعش” مما قد يكون أحد أسباب قراره بتسليم نفسه.
وذكر اسم “أسامة دمجان” ضمن قائمة الـ85 التي أعلنت عنها وزارة الداخلية السعودية في مايو 2009 والتي تعد الأبرز بعد أن ضمت مجموعة من قيادات تنظيم القاعدة والمطلوبين أمنيا لدى المملكة في الخارج، شملت 7 من السعوديين العائدين من معتقل غوانتانامو، من بينهم محمد عتيق العوفي وسعيد علي جابر آل خيثم الشهري ويوسف محمد الشهري ومرتضى علي مقرم.
كما شملت إبراهيم سليمان محمد الربيش وجابر جبران الفيفي وعثمان أحمد عثمان الغامدي، كما ضمت القائمة الشقيقين إبراهيم وعبدالله حسن طالع عسيري، وهما من قادة تنظيم القاعدة العائدين من معتقل غوانتانامو.
كما انة من بين الأسماء القيادية البارزة كان سعيد علي الشهري العائد من غوانتانامو في 2007 والذي أصبح فيما بعد نائب زعيم فرع القاعدة في اليمن، ومحمد العوفي أحد القيادات الميدانية للتنظيم، إلى جانب المطلوب الأمني قاسم الريمي، القائد العسكري لتنظيم القاعدة في اليمن، وضمت القائمة المطلوب الأمني ناصر عبد الكريم الوحيشي (يمني الجنسية) الذي تولى منصب زعيم تنظيم القاعدة في اليمن.

الكلمات الدلالية:

للاشتراك في واتساب الاكثر تداول ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم ادناه

00966551350777

للإشتراك بقناة الاكثر تداول على تيليقرام اضغط هنا 


أخبار ذات صلة

فضيحة كبيرة للجيش الأمريكي في اليمن

04 - 02 - 2017 لا يوجد تعليقات

اترك تعليقك